29 حزيران 2017م
آخر تحديث: 29 حزيران
 
  رقم الاستفتاء: 1195       تاريخ النشر: 15 رمضان المبارك 1438









 
 
 

السفر ونيّة الصوم

سؤال: إذا خرجت من بلدي صباحاً، في شهر رمضان، إلى مدينة أخرى أو منطقة تبعد مسافة شرعية، أي أكثر من ٢٢ كيلومتراً، وأريد أن أرجع قبل الظهر إلى بلدي، فمتى تكون نية الصيام قبل الفجر أم بعده أم حين وصولي إلى بلدي؟ وهل إذا نويت قبل الفجر مثلاً يكون صيامي باطلاً؟
جواب: نيّة صوم شهر رمضان يجب أن تكون قبل الفجر، ثم لو سافر صباحاً إلى مسافة شرعية جاز له أن يبقى على إمساكه بلا نيّة، فإذا رجع إلى بلده قبل أذان الظهر، وجب عليه تجديد نيّة الصوم ويصح صومه. علماً بأنّ النيّة يكفي فيها القصد أي توطين النفس على الصوم، ولا يشترط إمرارها في الخاطر فضلاً عن اشتراط التلفظ بها.
 

لجنة الاستفتاءات في مكتب سماحته دام ظله

 
   




 
برعاية مؤسسة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الثقافية
بيت المرجع الشيرازي: قم المقدسة، شارع انقلاب، الفرع 6
Powered by: Parseh ITG